flower-love.com

فراشه الحب

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» اروع العاب الاكشن لعبه left 4 dead
الجمعة مايو 22, 2009 2:54 pm من طرف Admin

» اروع العاب السيارات Euro Truck Simulator
الجمعة مايو 22, 2009 2:48 pm من طرف Admin

» لعبهTransformers برابط مباشر
الجمعة مايو 22, 2009 2:45 pm من طرف Admin

» حصريا قنبله لعبه Need for Speed Most Wanted برابط واحد مباشر
الجمعة مايو 22, 2009 2:44 pm من طرف Admin

» يا مُستجيب الدعوة : انظر ماذا سيقول لك الشيطان يوم القيامة !
الجمعة مايو 22, 2009 12:14 pm من طرف Admin

» استغل نومك فى العباده
الجمعة مايو 22, 2009 12:13 pm من طرف Admin

» كلمات تجعل من لا يصلي " يصلــي "
الجمعة مايو 22, 2009 12:12 pm من طرف Admin

» @أذكار الصباح و المساء @
الجمعة مايو 22, 2009 12:12 pm من طرف Admin

» عدل عمر بن الخطاب و حكمته ... قصة
الجمعة مايو 22, 2009 12:10 pm من طرف Admin

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

في بيتهم باب!!!!

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 في بيتهم باب!!!! في الثلاثاء مايو 19, 2009 2:16 pm

Admin


Admin

كانت هناك حجرة صغيرة فوق سطح أحد المنازل عاشت فيها أرملة فقيرة مع طفلها الصغير ...

حياة متواضعة في ظروف صعبة.. إلا أن هذه الأسرة الصغيرة ليس أمامها إلا أن ترضى بقدرها

لكن أكثر ما كان يزعج الأم هو المطر في فصل الشتاء ..
لكون الغرفة تحيطها أربعة جدران ولها باب خشبي غير أنه ليس لها سقف

مر على الطفل أربعة سنوات منذ ولادته لم تتعرض المدينة خلالها إلا لزخات متقطعة من المطر

وذات يوم تراكمت الغيوم وامتلأت السماء بالسحب الكثيفة الواعدة بمطر غزير .

ومع ساعات الليل الأولى هطل المطر بغزارة على المدينة فاختبأ الجميع في منازلهم أما الأرملة والطفل فكان عليهما مواجهة قدرهما

نظر الطفل إلى أمه نظرة حائرة واندسّ في حضنها ولكن جسد الأم والابن وثيابهما ابتلا بماء السماء المنهمر...

أسرعت الأم إلى باب الغرفة فخلعته ووضعته مائلا على أحد الجدران , وخبّأت طفلها خلف الباب لتحجب عنه سيل المطر المنهمر....

فنظر الطفل إلى أمه في سعادة بريئة وقد علت وجهه ابتسامة الرضى
وقال لأمه: ترى ماذا يفعل الفقراء الذين ليس عندهم باب حين ينزل عليهم المطر ؟

لقد أحس الصغير في هذه اللحظة أنه ينتمي إلى طبقة الأثرياء .. ف في بيتهم باب..



ما أجمل الرضى.... إنه مصدر السعادة وهدوء البال

يقول ابن القيم عن الرضى: هو باب الله الأعظم ومستراح العابدين وجنة الدنيا ..
الحمد لله الذي عافانا وأهلينا مما ابتلى به غيرنا وفضلنا على كثير من خلقه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://flower-love.turtleforum.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى